“تاريخ إجراء الامتحان الجهوي الموحد للسنة أولى” باك

شريط تحسن الوضعية الوبائية

Connectez-vous pour accéder plus rapidement aux meilleurs offres. Cliquez ici si vous n'avez pas encore un compte.

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي يوم الإثنين، عن تاريخ تنظيم الامتحان الجهوي الموحد للسنة أولى بكالوريا والموافق ل 1و2و3 أكتوبر، هذا وأخدا بالاعتبار تحسن الوضعية الوبائية بالبلاد. وذكرت الوزارة في بلاغها، أن إجراء الامتحان سيأتي بعد استفاد التلاميذ من دروس المراجعة خلال شهر شتنبر أي قبل انطلاق دروس السنة ثانية بكالوريا في 5 أكتوبر. 


وتم اتخاذ هذا القرار خلال اجتماع عقده وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، مع الفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ والفيدرالية الوطنية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بالمغرب والمجلس الوطني لمنتخبي جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ والكونفدرالية الوطنية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بالمغرب. 


ووفقا للبلاغ، فقد اعتبر هذا اللقاء فرصة لإطلاع هذه الهيئات على مختلف مراحل تنظيم الموسم الدراسي 2020/2021 في ظل الظروف الراهنة، بالإضافة للصيغة التربوية التي سيتم اعتمادها، مع التأكيد على الهدف الأساسي للوزارة، ألا وهو ضمان سلامة و صحة المتمدرسين والأطر التربوية والإدارية. وذكر السيد الوزير، بأن الدروس الحضورية ستنطلق بشكل تدريجي وذلك بدء ا من 7 شتنبر و بما يتماشى مع الصيغ التي وضعتها الوزارة في المذكرة الوزارية رقم 39.20 والتي تنص على استقبال أعداد محددة من المتمدرسين كل يوم وحسب المستويات الدراسية. كما طلب من الهيئات المعنية  طمأنة أسر التي اختارت الصيغة الحضورية لفلذات أكبادهم، في نفس الوقت أكدت الوزارة على أنها سوف تتخذ جميع الإجراء ات الوقائية ضمانا لتمدرس التلاميذ في أحسن الظروف.


حسب البلاغ وأخدا بالاعتبار لرغبة الهيئات، فقد تقرر تنظيم الامتحان الجهوي أيام 1 و2 و3 أكتوبر 2020، شريطة تحسن الوضعية الوبائية. ووفقا للوزارة، فقد عبرت جمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ عن استعدادها للانخراط الفعلي في جميع التدابير الهادفة إلى ضمان انطلاق الدراسة في الوقت المحدد، والمساهمة في تحسيس واستقبال المتمدرسين خلال الأيام الأولى لانطلاق السنة الدراسية.